/*------------blue----------------------*/ /*-----------http://medonajib.blogspot.com/----*/ .DR-readmore{ background:#fff; text-align:right; cursor:pointer; color:#6882C7; margin:5px 0; border-left:400px solid #6882C7; border-right:2px solid #6882C7; border-top:2px solid #6882C7; border-bottom:2px solid #6882C7; padding:1px 5px 1px 1px; -moz-border-radius:6px; -webkit-border-radius:6px; font:bold 13px sans-serif; } .DR-readmore:hover{ color:#000800; border-left:50px solid #6882C7; border-right:2px solid #6882C7; border-top:2px solid #6882C7; border-bottom:2px solid #6882C7; } .DR-readmore a { color:#fff; text-decoration:none; } .DR-readmore a:hover { color:#fff; text-decoration:none; }

أحدث المواضيع

احذروا الايمو الجيل الثاني!!!



زيد الفتلاوي 

للثقافة الدور المهم والبارز في حياة الفرد نحو توجهاته وتوجيهاته العقلانية فهي تساعد على اعطاء صورة ايجابية للواقع الحياتي الذي يمر بها الفرد خلال يومه ومن ذلك نستطيع أن نقوم بعملية تكوين وإنتاج وبلورة ما نريد توظيفه من مفاهيم ومضامين ثقافية تتناسق مع ما نواجه أو نقابل في حياتنا المعاصرة وهنا تكمن ايضاً أهميتها وفائدتها ووظيفتها في كيفية تفعيل الحلول الناجعة لكافة المعضلات والمشكلات الحياتية ،فمن هنا نتيقن بان الثقافة لها الاساس والاهمية في محاربة شياطين الجهل التي تطرأ على المجتمعات وفي الاخص في زمننا هذا الذي يواجه كل يوم قوافل الانحراف الفكري والثقافي في الفكرة والتطبيق فنجد الافكار المنحرفة التي لا تملك اي دليل على احقيتها ومشروعيتها سوى افعال شيطانية تسري في عقول الكثير دون التفكير والرجوع الى اساسياتها وعلاجها ويقابل ذلك اسلوب المحاربة الجاهل لتلك الافكار والتي يصنع منها افكاراً مظلومة ومحاربة في نظر البعض ، وخير دليل ماساد هذه الايام في شوارعنا مايسمى بـ ( شباب الايمو ) وهي ظاهرة قديمة ظهرت على مجموعة من الفرق الموسيقية في الغرب واصبحوا موضع تقليد  الشباب المراهقين البعيدين عن العادات والتقاليد الاجتماعية والفارغين من ثقافة الاسلام الحنيف وتعاليمه ، يتمتعون بعقل جنوني يوصلهم في النهاية الى الانتحار ناهيك عن تقاليدهم حول المكياج والملابس السوداء التي رسمت عليها صور مرعبة لجماجم انسان او هياكل عظمية اضافة الى معاصم اليد والاستماع الى الموسيقى و قصات الشعر الغريبة بلون اسود داكن والكثير من الامور البعيدة عن التفكير الصحيح و هذا نتيجة فراغ العقل عن نور الهداية وحرمانه من الثقافة المطلوبة التي تجعل الانسان يعيش كما تريد الانسانية منه وبصورة طبيعية ومثل هكذا افكار منحرفة يجب ان تعالج بافكار معتدلة صحيحة مقنعة لهم من اجل ارجاعهم الى صوابهم لا تحويلهم الى محرومي الحرية وممارسة العنف ضدهم والافضل طبعا هو تطبيق (الوقاية خير من العلاج ) لان الفراغ النفسي والعملي للمراهق يولد الكثير من الافكار الجديدة التي يتخذها لكي يكون مميز عن الاخر فرسم خطة من اجل اشغال هذه الشريحة في عدة اعمال لهي كفيلة في ابتعادهم عن الافكار المسمومة .
اليوم نحن نعيش في زمن سرعة التطور وتعدد الاجيال لكل مجال وانا هنا اطرح التحذير من وجود اجيال اخرى لعدة ظواهر وبالاخص هذه الظاهرة ( الايمو ) فان لم نطلق العنان لكي نبث ثقافة العقول نحو شبابنا سيكون لها جيل ثان ٍ والله اعلم كيف سيكون الايمو بعد التطوير من حيث النظرية والتطبيق فالحذر الحذر من الايمو الجيل الثاني  !!!

لا تنسى دعمنا بلايك إن أفادك الموضوع و شكرا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق